عالم الكافيار

الكافيار الأصلي يُستخرج من سمك الحفش، وهي عائلة من الأسماك العظمية البدائية، والتي يرجع موطنها الأصلي في نصف الكرة الشمالي جهة خطوط العرض العليا. أنواع سمك الحفش الأكثر استخدامًا في إنتاج الكافيار هي سمك الحفش السيبيري (Acipenser baerii)، وسمك الحفش الروسي (Acipenser gueldenstaedtii)، وسمك الحفش من الدولفين الأبيض (سمك الحفش الأوروبي أو Huso huso) وسمك الحفش ستيرليت (Acipenser ruthenus). بالإضافة إلى ذلك، هناك مجموعة متنوعة من الهجائن التي تقدم مزايا مختلفة في طعم الكافيار وطريقة تربيته.

  • سمك الحفش السيبيري (Acipenser baerii)

سمك الحفش السيبيري (Acipenser baerii)

يتميز سمك الحفش السيبيري بالبنية الجسدية الطويلة النموذجية، مع وجود خطم مدبب وزعنفة ظهرية وخمسة صفوف من لوحات العظام على طول جسمه. يتراوح طول الأسماك عادةً بين 80 إلى 140 سم ويبلغ متوسط وزنها حوالي 65 كجم. ويتراوح لونها من الرمادي الفاتح إلى البني الداكن على الظهر والزعانف، بينما لون البطن من الأبيض إلى الأصفر. يتكاثر سمك الحفش السيبيري كل ثلاث إلى خمس سنوات ويمكنه بلوغ سن 60 عامًا.

  • سمك الحفش الروسي (Acipenser gueldenstaedtii)

سمك الحفش الروسي (Acipenser gueldenstaedtii)

يصل طول سمك الحفش الروسي إلى 230 - 240 سم ويصل وزنه إلى 110 كجم. وهذا النوع لديه هيكل ممدود وشكله مخروطيّ، ويوجد على الجزء السفلي من خطمه الصغير نسبيًا وغير الحاد 4 أشناب غير مهدبة. توجد على الزعانف أعضاء حسية (مستقبلات كهربائية)، والتي يمكن من خلالها رؤية الحقول الكهربائية الضعيفة والاختلافات الدقيقة في درجة الحرارة وبالتالي يمكن العثور على الفرائس. سمك الحفش الروسي يصل عمره إلى 50 عامًا.

  • سمك الحفش من الدولفين الأبيض (سمك الحفش الأوروبي أو Huso huso)

سمك الحفش من الدولفين الأبيض (سمك الحفش الأوروبي أو Huso huso)

بالمقارنة مع أنواع سمك الحفش الأخرى، فإن جسم هذه الفصيلة ضخم وممتلئ. لون الأسماك من الرمادي الداكن إلى إلى الرمادي المائل إلى الزرقة ولون بطنه والدروع العظمية أفتح. ويبلغ طول سمك الدلفين الأبيض الناضج عادة بين 185 إلى 250 سم. لكن سمك الحفش من الدلفين الأبيض يمكن أن يكون أكبر من ذلك بكثير، مع اختلاف طوله المذكور في المراجع. عادة ما يتم وصف طوله من خمسة إلى ستة أمتار ويبلغ وزنه طنًا واحدًا. كما تم تحديد عمر الحيوانات التي يبلغ طولها أربعة أمتار بحوالي 100 عام.

  • سمك الحفش ستيرليت (Acipenser ruthenus)

سمك الحفش ستيرليت (Acipenser ruthenus)

سمك ستيرليت يبلغ طوله حوالي 40 إلى 100 سم ويبلغ وزنه 16 كيلوجرام للأنواع الأصغر من سمك الحفش. وهذا السمك لديه جسم نحيف، وممدود، وشكله مخروطي، مع فم سفلي منخفض. كما أن لون بطنه يتراوح من الأبيض إلى الأصفر مع وميض برتقالي مائل إلى الأحمر، ولونه الأساسي رمادي غامق إلى بني غامق. يصبح سمك الحفش ستيرليت ناضج جنسيًا من سن سبع سنوات إلى تسع سنوات.

تناول الكافيار

الكافيار هو واحد من أغلى وأشهى الأطباق في العالم، وبالتالي ينبغي أن يستهلك ويؤكل بشكل صحيح. للحفاظ على نضارة وطعم وملمس الكافيار، يوصى بتخزينه في درجات حرارة تتراوح من -2 حتى 2 م. ونظرًا لأن بطارخ السمك الجيد حساسة للغاية، فعليك استهلاك الزجاجة المفتوحة خلال يومين إلى ثلاثة أيام!

قبل التقديم مباشرة، يجب إخراج الكافيار من الثلاجة وفتحه. وفي غضون حوالي خمس دقائق، ستنطلق رائحته في درجة حرارة الغرفة. بعد ذلك، يجب تقديمه باردًا في وعاء زجاجي على الجليد.

أدوات المائدة المناسبة للكافيار

لطالما تم اعتبار الكافيار منتجًا ملكيًا يستهلك بشكل مثالي بكميات صغيرة حتى يتمكن أفضل الذواقة من استخلاص النكهة الكاملة. للحصول على نتائج مثالية، تناول الكافيار مع ملعقة من بيض الأوز أو عرق اللؤلؤ. الملاعق المعدنية أو الفضية تفسد المذاق الرائع.

من أجل الاستمتاع التام بالنكهة، ضع كمية صغيرة من الكافيار على ظهر يدك بين إبهامك والسبابة. ودون لمسها بشفتيك، أدخلها في الفم واسحقها باللسان على سقف الحلق حتى تنفجر البيضة وينتشر طعمها في فمك مُحدثًا نشوة بالغة.

ماذا تقدم مع الكافيار؟

يمكن أيضًا تناول الكافيار مع مكونات أخرى، طالما لم يكن لهذه المكونات طعم قوي جدًا. تعد البطاطس والبيض المسلوق والثوم المعمر أو الكريمة منتجات مثالية للتناول مع الكافيار بفضل نكهتها اللطيفة والخفيفة. وبشكلٍ تقليديّ، يتم تناول الكافيار مع شطائر البان كيك، والفطائر الروسية الصغيرة المصنوعة من الحنطة السوداء. الخبز المحمص، أو المقرمشات أو الخبز الناشف توفر عنصرًا إضافيًا مقرمشًا.

من الأفضل الاستمتاع بالكافيار مع الشمبانيا والفودكا أو النبيذ الأبيض الفاخر. فهذه المنتجات تتناغم مع حساسية الكافيار وتعمل على إبراز مذاقه بشكل صحيح.

KaiserCaviar Logo